رسالة هامة من "بوتين" للشعب الروسي بشأن اختيار رئيس الوزراء

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
رسالة هامة من "بوتين" للشعب الروسي بشأن اختيار رئيس الوزراء من موقع الفجر، بتاريخ اليوم الأربعاء 15 يناير 2020 .

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، منح البرلمان سلطة اختيار رئيس وزراء روسيا ومناصب رئيسية أخرى، وهو تغيير كبير في الدستور الروسي قد يقدم تلميحًا حول مستقبله.

 

في خطابه السنوي عن حالة الأمة، قال "بوتين"، إن التغييرات التي كان يقترحها على النظام السياسي في روسيا - تسليم البرلمان ورئيس الوزراء المزيد من السلطة على حساب الرئيس - كانت خطيرة لدرجة أنه أراد إجراء استفتاء على مستوى البلاد عقدت للموافقة عليها، وفقًا لما ذكرته وكالة "رويترز".

 

وأضاف "بوتين": "الرئيس سيكون مضطرا لتعيينهم - اختيارات البرلمان المؤكدة - في هذه الوظائف. لن يُسمح له برفض المرشحين الذين أكدهم البرلمان."

 

لكن النقاد اقترحوا أنه يفكر في خيارات مختلفة للبقاء على رأس السلطة، بما في ذلك عن طريق نقل السلطة إلى البرلمان ثم تولي دور معزز كرئيس للوزراء بعد تنحيه في عام 2024.

 

وأخبر "بوتين"، النخبة السياسية في روسيا، اليوم الأربعاء، أنه يريد السماح لمجلس الدوما، مجلس النواب في البرلمان الروسي، بتأكيد ترشيح رئيس وزراء البلاد.

 

بعد ذلك، سيقدم رئيس الوزراء الجديد للبرلمان مرشحين لنائب رئيس وزراء البلاد ووزراء الحكومة، وهو ما سيؤكده البرلمان أيضًا.

 

وحسب "رويترز"، من المرجح أن تثير تعليقات "بوتين" تكهنات بشأن خططه بمجرد انتهاء فترة رئاسته الحالية في عام 2024.

 

واتهمه النقاد منذ فترة طويلة بالتخطيط للبقاء في بعض القدرة على ممارسة السلطة على أكبر دولة في العالم بعد تنحيه. لا يزال يتمتع بشعبية لدى العديد من الروس الذين يرون أنه مصدر ترحيب مرحب به للاستقرار حتى بينما يشكو آخرون من أنه في السلطة لفترة طويلة.

 

ومن المقرر أن يتنحى "بوتين"، 67 عامًا، في السلطة كرئيس أو رئيس وزراء منذ عام 1999 عن منصبه عام 2024 عندما تنتهي فترة رئاسته الرابعة.

 

بموجب الدستور الحالي، الذي يحظر على أي شخص أكثر من ولايتين رئاسيتين متعاقبتين، يُمنع "بوتين" من الترشح.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق