رئيس الوزراء الباكستاني يؤكد التزامه بميثاق رابطة جنوب آسيا للتعاون الإقليمي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
رئيس الوزراء الباكستاني يؤكد التزامه بميثاق رابطة جنوب آسيا للتعاون الإقليمي من موقع الفجر، بتاريخ اليوم الأحد 8 ديسمبر 2019 .

أكد رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، مجددًا، التزامه بميثاق رابطة جنوب آسيا للتعاون الإقليمي (سارك) في يوم ميثاق سارك الـ35، اليوم الأحد.

وقال عمران خا، إن باكستان تؤمن إيمانًا راسخًا بقوة وإمكانات التعاون الإقليمي من أجل التنمية الفردية والإقليمية، كما جاء بشبكة bolnews الباكستانية.

وأضاف رئيس الوزراء الباكستاني، في خطاب: "تؤمن باكستان كذلك بأنه لا يمكن تحقيق تعاون إقليمي فعّال وموجه نحو تحقيق النتائج إلا من خلال الالتزام بالمبادئ الأساسية للمساواة في السيادة والاحترام المتبادل على النحو المنصوص عليه في ميثاق الرابطة".

بمناسبة يوم ميثاق رابطة جنوب آسيا للتعاون الإقليمي الخامس والثلاثين، قام رئيس الوزراء الباكستاني بتهنئة شعوب الدول الأعضاء في الرابطة.

تمنى عمران خان، في خطابه الذي شاركه في الجناح الإعلامي لمكتب رئيس الوزراء، لشعب جنوب آسيا، السلام والتقدم والازدهار.

وجدد رئيس الوزراء الباكستاني، التأكيد على التزام باكستان بعملية رابطة جنوب آسيا للتعاون الإقليمي وعبر عن أمله في إزالة الفجوة التي نشأت في تقدمه المستمر.

وحسب شبكة bolnews الباكستانية، فإنه يمكّن دول الرابطة من المضي قدماً في طريق التعاون الإقليمي من أجل التنمية وتحقيق إمكاناتها الكاملة.

وقال "خان"، إن يوم 8 ديسمبر هو اليوم الذي تبنى فيه القادة ذوو الرؤية والبصيرة ميثاق سارك وتعهدوا بالعمل سويًا من أجل تقدم وازدهار جنوب آسيا.

وأضاف رئيس الوزراء الباكستاني: "هذا اليوم يذكرنا بالمسؤولية الهائلة التي تقع على عاتق شعوبنا وتوقعاتهم من قادتهم في مواجهة التحديات المشتركة المتمثلة في الفقر والأمية والمرض وقلة التنمية".

وعلى صعيد آخر، قررت الحكومة الباكستانية بيع عقاراتها الثمينة غير المستغلة في "معرض إكسبو دبي" لجذب المستثمرين الأجانب والباكستانيين، حيث تحاول الدولة التي تعاني من ضائقة مالية التغلب على أزمة ميزان المدفوعات المتضخمة وتعزيز مواردها المالية العامة، وفقًا لتقارير وسائل الإعلام اليوم الخميس .

وكما أوردت صحيفة "تربيون إنديا"، قال رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، إن الممتلكات الحكومية الثمينة سيتم بيعها لتحسين استخدام الأموال في مشاريع الرفاهية العامة.

وذكرت صحيفة "داون" الباكستانية، أن الأموال المتولدة من خلال الممارسة سيتم إنفاقها على برامج الرعاية العامة المتعلقة بالتعليم والصحة والغذاء والإسكان.

وأخبر وزير الخصخصة رضوان مالك، رئيس الوزراء: "سيتم تسويق هذه العقارات الحكومية غير المستخدمة في معرض إكسبو دبي لجذب المستثمرين الأجانب والباكستانيين لشراء هذه الأصول".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق