المعهد الدولي للصحافة: تركيا سجن كبير و120 صحفياً في معتقلات "أردوغان"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

المعهد الدولي للصحافة: تركيا سجن كبير و120 صحفياً في معتقلات "أردوغان"

من موقع الوطن، بتاريخ اليوم الأربعاء 20 نوفمبر 2019 .

ذكر المعهد الدولى للصحافة أن عدداً قياسياً عالمياً من الصحفيين تجاوز 120 فرداً ما زالوا مسجونين فى تركيا، كما أن وضع الإعلام فى هذا البلد لم يتحسن منذ إنهاء حالة الطوارئ، العام الماضى، بعد استمرارها عامين.

وذكر المعهد الدولى للصحافة، فى تقرير جديد، مساء أمس، أنه منذ محاولة الانقلاب واجه مئات الصحفيين محاكمات بتهم معظمها مرتبط بالإرهاب.

وأوضح المعهد الدولى للصحافة، فى تقريره، أن «وراء هذه الأرقام تكمن قصة الانتهاكات الجسيمة للحقوق الأساسية، ويُحتجز عشرات الصحفيين لشهور وأحياناً لسنوات قيد المحاكمة فى أخطر التهم ذات الصلة بالإرهاب، وفى كثير من القضايا دون اتهام رسمى»، مشيراً إلى أن تركيا هى «أكثر دولة سجناً للصحفيين (فى العالم) بلا منازع» على مدى نحو 10 سنوات.

وقال الكاتب الصحفى التركى، تورجوت محمد أوغلو، إن «الصحفيين تحولوا إلى أعداء بالنسبة لأردوغان، كونهم ساهموا فى فضح كثير من وقائع الفساد والتعامل مع تنظيمات الإرهاب فى سوريا».

وخرجت مظاهرات، فى بلدة «بلكسير» رفضاً لإجراءات محاكمة مدرس كردى انتقد سياسات الرئيس التركى فتم سجنه بتهمة الإرهاب.

صفقة لبيع احتياطى الذهب الليبى لتمويل ميليشيات أنقرة 

وفى سياق آخر، قال رمزى أغا، رئيس لجنة أزمة السيولة بالمصرف المركزى بمدينة البيضاء، شرق ليبيا، إن المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق فى طرابلس يستعد لعقد صفقة مع طرف أجنبى من أجل بيع كمية من احتياطى الذهب الليبى، لتأمين التمويل اللازم للميليشيات المسلحة، المدعومة من تركيا، والتى تقود معارك طرابلس ولحماية مصالحه وضمان بقائه.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق