جمعيات طلابية تركية في الولايات المتحدة تؤيد عملية "نبع السلام"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
جمعيات طلابية تركية في الولايات المتحدة تؤيد عملية "نبع السلام" من موقع وكالة الأناضول، بتاريخ اليوم الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 .

نيويورك/ الأناضول

قالت في بيان

- ندعم عملية نبع السلام، التي أطلقتها تركيا انطلاقا من هواجسها الأمنية المشروعة، بغية إنشاء منطقة آمنة شمال شرقي سوريا، تتيح عودة المهجّرين الأكراد والتركمان والعرب السوريين، بشكل آمن وطوعي".

أصدرت جمعيات طلابية تركية في الولايات المتحدة بيانا مشتركا أعربت فيها عن تأييدها لعملية "نبع السلام" الجارية ضد الإرهابيين شمال شرقي سوريا.

وحمل البيان توقيع 11 جمعية ناشطة في 20 جامعة أمريكية، بينها جامعات بارزة مثل هارفارد، ومعهد ماساتشوستس التقني.

وجاء في البيان : "باسم آلاف الطلاب الأتراك الموجودين في الولايات المتحدة، ندعم عملية نبع السلام، التي أطلقتها تركيا انطلاقا من هواجسها الأمنية المشروعة، بغية إنشاء منطقة آمنة شمال شرقي سوريا، تتيح عودة المهجّرين الأكراد والتركمان والعرب السوريين، بشكل آمن وطوعي".

وشدد البيان على أن تركيا اتخذت كافة التدابير من أجل عدم لحاق أي ضرر بالمدنيين في المنطقة، وانتقد الخطابات الزائفة التي يتم تسويقها للرأي العام الأمريكي.

وأكد البيان على "وجود أخوة بين الأتراك والأكراد تمتد لمئات الأعوام".

وحذر البيان من خطر تعاون الولايات المتحدة مع منظمة إرهابية تتمثل في " بي كا كا/ ي ب ك/ قسد" من أجل التصدي لإرهاب داعش.

وبمشاركة الجيش الوطني السوري، أطلق الجيش التركي، الأربعاء 9 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي "بي كا كا/ ي ب ك" و"داعش"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وتهدف العملية العسكرية إلى القضاء على "الممر الإرهابي"، الذي تُبذل جهود لإنشائه على الحدود الجنوبية لتركيا، وإلى إحلال السلام والاستقرار في المنطقة.الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق