القوات اليمنية المشتركة تعلن إحباط محاولة تسلل لـ"الحوثيين" شمال الضالع وسط البلاد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
القوات اليمنية المشتركة تعلن إحباط محاولة تسلل لـ"الحوثيين" شمال الضالع وسط البلاد من موقع الفجر، بتاريخ اليوم الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 .

اندلعت مواجهات جديدة، اليوم الثلاثاء، بين القوات اليمنية المشتركة وجماعة "الحوثيين" الإرهابية، في محافظة الضالع وسط اليمن.

نقل المركز الإعلامي لجبهة الضالع على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، عن النقيب عياد الجعدي، من اللواء 30 مدرع، إن "مجاميع من عناصر الحوثيين حاولت التسلل إلى مواقع في حبيل العبدي وتبة عثمان شمال وجنوب مدينة الفاخر غرب مديرية قعطبة شمال الضالع".

وأكد النقيب الجعدي على "إحباط محاولة تسلل الحوثيين، وتكبيدهم العديد من القتلى والجرحى".، مشيرا إلى أن انسحاب عدد من المهاجمين باتجاه بيت الشرجي عقب إفشال تسللهم.

وكانت القوات المشتركة قد أعلنت، يوم الثلاثاء الماضي، السيطرة على بلدة الفاخر وقرى الجبجب ودبيان وحمان وسليم والزمعري والخرازة والريبي وعويش وباجة والظاهرة والدرما ومرخزة ووادي الغدير وحبيل الكلب والغشة والعصد ومهتم والضبة ولكام الذرة والسود وعثمان ومدرسة العرم، خلال عملية واسعة على مواقع الحوثيين غرب مديرية قعطبة شمال الضالع.

جماعة "الحوثيين"

"كانت تسمى بحركة الشباب المؤمن" وهي حركة سياسية دينية مسلحة تتخذ من صعدة شمال اليمن مركزا رئيسيا لها، وعرفت في الاعلام باسم "الحوثيين" نسبة إلى مؤسسها بدر الدين الحوثي، ويعد المرشد الديني للجماعة.

وتأسست الجماعة عام 1992، نتيجة مايشعرون أنه تهميش وتمييز ضد الهاشميين من الحكومة اليمنية، عرف عن انتماء قادة الحركة وأعضائها إلى المذهب الزيدي، وبالرغم من أن الحركة تُقاد من قبل شخصيات هاشمية زيدية كاريزماتية وتستلهم وجودها من التراث الهاشمي الزيدي اليماني، فهي ليست تحدياً للحكومة اليمنية ولا مظهر محلي من مظاهر الهلال الشيعي العابر للقوميات.

وقائد الحوثيين حالياً هو عبد الملك الحوثي، ابن مؤسس لـ"منتدى الشباب المؤمن" بدر الدين الحوثي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق