إيران تخطط للبدء في استخدام أجهزة الطرد المركزي الأكثر تقدما

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
إيران تخطط للبدء في استخدام أجهزة الطرد المركزي الأكثر تقدما من موقع الفجر، بتاريخ اليوم الثلاثاء 8 أكتوبر 2019 .

أعلن رئيس الوكالة النووية الإيرانية إن إيران تعتزم البدء في استخدام مجموعة جديدة من أجهزة الطرد المركزي المتقدمة لتخصيب اليورانيوم، في خطوة من المحتمل أن تزيد من الضغط على أوروبا لإنقاذ صفقة طهران النووية المنهارة مع القوى العالمية.

وقال علي أكبر صالحي للتلفزيون الإيراني الرسمي إنه سيتم إطلاق مجموعة من 30 جهاز للطرد المركزي IR-6 في الأسابيع المقبلة.

بموجب شروط اتفاق عام 2015 - الذي انسحبت منه الولايات المتحدة من جانب واحد منذ أكثر من عام - تعهدت إيران بعدم استخدام المجموعة حتى أواخر عام 2023.


زادت إيران بشكل مستمر من انتهاكاتها للاتفاقية النووية لدفع شركاءها الأوروبيين لإيجاد طريقة للتغلب على العقوبات الأمريكية التي منعتها من بيع النفط في الخارج وشل الاقتصاد الإيراني.

وقال صالحي إن إيران تنتج الآن ما يصل إلى ستة كيلوغرامات من اليورانيوم المخصب يوميًا. واضاف "هذا يعني أننا استعدنا طاقة ما قبل الصفقة".

في سبتمبر، افتتحت إيران مجموعة من 20 من أجهزة الطرد المركزي IR-6 التي يمكن أن تنتج يورانيوم مخصب 10 أضعاف سرعة IR-1 التي كانت إيران تستخدمها بالفعل.

تقوم إيران حاليًا بتخصيب اليورانيوم إلى حوالي 4.5٪. قبل الصفقة النووية، وصلت فقط إلى 20 ٪، وهي خطوة تقنية قصيرة بعيدا عن مستويات صناعة الأسلحة من 90 ٪.

وفي الوقت نفسه، التقى وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف يوم الاثنين في بغداد بالرئيس العراقي برهم صالح ومسؤولين عراقيين آخرين.

وقال لافروف للصحفيين بعد لقائه بنظيره العراقي محمد علي الحكيم إن هدف موسكو وبغداد هو "الحد من التصعيد ولدينا موقف موحد بشأن طرح مبادرات تتعلق بمنطقة الخليج".

يقول الحكيم إنه تحدث مع لافروف عن الحد من التوتر وحماية الشحن في الخليج.

إرتفعت التوترات الإقليمية الشهر الماضي بعد هجوم صاروخي من طائرة بدون طيار على أكبر منشأة نفطية في المملكة العربية السعودية هزت أسواق الطاقة العالمية. قالت الولايات المتحدة إن إيران كانت وراء الهجوم. ونفت طهران الاتهام وقالت إن أي ضربات انتقامية من جانب الولايات المتحدة أو المملكة العربية السعودية يمكن أن تؤدي إلى "حرب شاملة".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق