9 مباريات قوية فى منافسات البحث عن العرش وتحسين المراكز فى الجولة 21 بالدورى الإنجليزى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
9 مباريات قوية فى منافسات البحث عن العرش وتحسين المراكز فى الجولة 21 بالدورى الإنجليزى من موقع الوطن سبورت، بتاريخ اليوم الأربعاء 1 يناير 2020 .

أخبار متعلقة

تنطلق اليوم منافسات الجولة الحادية والعشرين من الدورى الإنجليزى الممتاز بتسع مباريات قوية فى سباق الزحف نحو صدارة البطولة المحلية، فى غياب ليفربول متصدر البريميرليج، وأبرز المواجهات قمة تجمع بين مانشستر يونايتد وأرسنال، إضافة إلى اصطدام مانشستر سيتى بفريق إيفرتون للمرة الأولى منذ تولى كارلو أنشيلوتى المهمة.

وتبدأ منافسات اليوم فى الثانية والنصف عصراً عندما يلتقى بيرنلى مع نظيره أستون فيلا المحترف ضمن صفوفه محمود تريزيجيه وأحمد المحمدى، على ملعب تيرف مور، فى لقاء يخوضه الفيلاينز وهو بالمركز الثامن عشر برصيد 18 نقطة، بينما بيرنلى فى المرتبة الثالثة عشرة برصيد 24 نقطة، وفى التوقيت ذاته يصطدم تشيلسى وبرايتون، خلال المباراة التى يدخلها البلوز من المركز الرابع برصيد 35 نقطة، ويحتل برايتون المرتبة الرابعة عشرة برصيد 23 نقطة.

وفى الخامسة مساء، تقام ثلاث مباريات هامة، حيث يلتقى ليستر سيتى وصيف الترتيب مع نيوكاسل يونايتد صاحب المركز الحادى عشر، ويواجه ساوثهامبتون صاحب المركز الخامس عشر منافسه توتنهام الذى يحتل المرتبة السادسة، ويلتقى واتفورد صاحب المركز قبل الأخير بولفرهامبتون الموجود فى المركز السابع.

فى السابعة والنصف مساء اليوم يفتح ملعب الاتحاد أبوابه لاحتضان مباراة مانشستر سيتى وإيفرتون، فى مباراة قوية يخوضها سكاى بلوز وهو بالمركز الثالث، برصيد 41 نقطة، مبتعداً عن الصدارة التى يعتليها ليفربول بفارق 14 نقطة.

«تريزيجيه والمحمدى» فى مهمة خاصة مع أستون فيلا على ملعب تيرف مور.. ليستر سيتى مع نيوكاسل.. مانشستر سيتى فى تحدٍّ جديد أمام إيفرتون.. وقمة الختام بين مانشستر يونايتد وأرسنال

ويدخل مانشستر سيتى المباراة تحت قيادة الإسبانى بيب جوارديولا، بخطى مرتبكة رغم تحقيقه فوزاً هاماً على حساب شيفيلد يونايتد فى الجولة المنقضية، وذلك بعد أن تقلصت فرص حفاظه على لقب الدورى الإنجليزى، الذى ظفر به خلال الموسمين المنقضيين، بسبب إخفاقه فى تضييق الفارق الكبير مع متصدر الدورى الإنجليزى، إضافة إلى افتقاده لخدمات حارسه الأساسى إيدرسون لحصوله على طرد فى اللقاء الأخير.

ويخوض إيفرتون موقعته الثالثة تحت قيادة كارلو أنشيلوتى وعينه على مواصلة الانتصارات التى حصدها على مدار المباراتين الماضيتين، ما سيجعله يقاتل من أجل استغلال حالة الارتباك التى يعيشها مانشستر سيتى، من أجل خطف النقاط الثلاث من أنياب حامل اللقب، خاصة أنه يملك تشكيلاً شبه متكامل، ولن يغيب عن صفوفه سوى الثنائى أندريه جوميش وأليكس أيوبى؛ بداعى الإصابة.

وفى السابعة والنصف أيضاً، يواجه وست هام يونايتد، صاحب المركز السابع عشر، بمنافسه بورنموث الذى يحتل المركز السادس عشر، بينما يلاقى نوريتش سيتى متذيل الترتيب نظيره كريستال بالاس الموجود فى المركز التاسع بجدول ترتيب الدورى.

وسيكون مانشستر يونايتد على موعد مع ملاقاة أرسنال الإنجليزى، فى العاشرة مساء، على ملعب الإمارات، فى المباراة التى يخوضها الشياطين الحمر من المركز الخامس، برصيد 31 نقطة، بينما يحتل الجانرز المرتبة الحادية عشرة، وفى جعبته 24 نقطة فقط.

ويبحث مايكل أرتيتا، المدير الفنى لأرسنال، عن الفوز الأول بعد توليه المهمة بشكل رسمى، إذ إنه ابتعد عن تحقيق الانتصارات خلال المباراتين المنقضيتين، بالتعادل أمام بورنموث والخسارة على يد تشيلسى، ما سيجعله يقاتل من أجل خطف الانتصار الأول من أنياب مانشستر يونايتد.

ويعانى أرسنال من غياب أهم عناصره الأساسية، على رأسهم كالوم تشامبرز والثنائى تيرنى وكولاسيناك، وفى المقابل يشعر مانشستر يونايتد بحالة من الارتياح بسبب سجله الاستثنائى فى مواجهة أندية القمة بالدورى الإنجليزى هذا الموسم، رغم افتقاده عدداً من اللاعبين مع استمرار غياب إيريك بايلى وديوجو دالوت.

  

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق