شوقي غريب: جمهور مصر السبب الرئيسي في التتويج بأمم أفريقيا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
شوقي غريب: جمهور مصر السبب الرئيسي في التتويج بأمم أفريقيا من موقع الوفد، بتاريخ اليوم السبت 23 نوفمبر 2019 .

شوقي غريب: جمهور مصر السبب الرئيسي في التتويج بأمم أفريقياشوقي غريب
كتب - كريم عبدالمحسن:

أعرب شوقي غريب المدير الفني لمنتخب مصر الأولمبي عن سعادته الشديدة بتتويج فريقه ببطولة كأس أمم أفريقيا تحت 23 سنة، على حساب كوت ديفوار، بهدفين مقابل هدف، في اللقاء الذي جمع الفريقين على ستاد القاهرة الدولي.

وقدم شوقي غريب الشكر للإعلام المصري لمساندة الفريق قائلا: "يجب أن أعترف بفضل الإعلام المصري فيما وصلنا له".

وتابع أنه سعيد بأن مصر فازت بكل شيء في البطولة، أفضل هداف وأفضل لاعب وأفضل جمهور وأفضل أداء قائلا: "نلعب 120 دقيقة بنفس القوة، حرصت على تأخير التغييرات لكي أستفيد بها في الوقت الإضافي حتي يكون هناك طاقة جديدة، منتخب كوت ديفوار يلعب كرة سريعة

جدا ومتطورة جدا، وقدمنا لنادي الزمالك الحارس الكبير محمد صبحي".

وشدد مدرب الفراعنة على أن هناك أجندتين دوليتين في مارس ويونيو: "سنعقد اجتماع مع المسؤولين عن جدول الدوري لتوضيح الأمور، الان سنحصل على هدنة راحة بعيدا عن الكرة الفترة القادمة، سيكون لدينا برنامج طموح ولن يكون له تأثير على الدوري، التمثيل المشرف انتهى تماما هدفنا الرئيس هو تحقيق شيء لبلدنا في الأولمبياد".

وأوضح غريب أن الدعم للمنتخب الأولمبي موجود في كل شيء، أخر مباراة لي شخصيا كلاعب موسم 86 على هذا الملعب،

أتمني في الدوري نري ونشاهد الحضور الجماهيري في المباريات جمهور مثل الذي دعم المنتخب، الجمهور السبب الرئيسي في مكسبنا اليوم، أتمنى نجد الدعم الكامل خاصة أن الدولة تقف معنا في كل شيء.

ونجح منتخب مصر الأولمبي في الفوز ببطولة كأس أمم أفريقيا تحت 23 عام، التي أقيمت بمصر في الفترة من ٨ نوفمبر وحتى الثاني والعشرين من نفس الشهر، بعد التغلب على منتخب كوت ديفوار بهدفين مقابل هدف، في المباراة النهائية، بحضور أكثر من ٧٠ الف مشجع، لتكون البطولة الأولى من نوعها في دولاب بطولات المنتخبات المصرية.

وقدم المنتخب المصري مباراة قوية من الناحيتين الفنية والبدنية، ونجح في حصد اللقب الغالي، بعد صراع مع الأفيال الإيفوارية، ويضيف انجاز جديد لنفسه بعد الانجاز الذي تحقق منذ أيام قليلة بالوصول إلى دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو ٢٠٢٠.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق