السبب الذي منع نجوم ريال مدريد الكبار من الرحيل

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
السبب الذي منع نجوم ريال مدريد الكبار من الرحيل, اليوم الخميس 5 سبتمبر 2019 02:24 مساءً

ريال مدريد

نشرت صحيفة ماركا الإسبانية تقريراً مفصلاً يستعرض سبب رفض نجوم ريال مدريد الكبار الرحيل خلال الميركاتو الصيفي المنقضي، وتمسكهم الشديد بالبقاء في النادي رغم العروض العديدة التي وصلتهم.

في صيف 2018، وبعد تحقيق ريال مدريد لقب دوري أبطال أوروبا 2018، كان هناك عدد كبير من اللاعبين مستعداً للرحيل حينها، مثل لوكا مودريتش، ماركو أسينسيو، جاريث بيل، رافاييل فاران، لكن النادي كان صارماً وطلب مبالغ قياسية للتخلي عنهم، وبالتالي استمروا مع النادي لموسم آخر، ورحل فقط كريستيانو رونالدو الذي ما زال زين الدين زيدان عاجزاً عن تعويضه.

وانقلب الحال رأساً على عقب في فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة، حيث أصبح اللاعبين أصحاب الوزن الثقيل هم من يرفضون الرحيل رغم أن النادي حاول التخلص من بعضهم مثل بيل ومودريتش وخاميس رودريجيز، ويقال أن النادي لم يمانع رحيل إيسكو وتوني كروس ومارسيلو أيضاً.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن سبب هذا الإصرار من اللاعبين على عدم الرحيل في صيف 2019 متعلق بمبدأ الشرف، فهم يروا أن رحيلهم بعد الموسم الكارثي سيكون مثل القبطان الذي نفذ بجلده ويترك السفينة تغرق.

وأضاف التقرير أن بوبان المدير الرياضي لميلانو اعترف أنه قدم عرضاً لمودريتش في الأيام الأخيرة من السوق، وأكد أن اللاعب رفض العرض ولا يفكر بالرحيل عن ريال مدريد بأي شكل من الأشكال.

وهناك اعتقاد راسخ لدى نجوم الريال أن هذا ليس الوقت المناسب للرحيل لأن الفريق لا يمر بفترة طيبة ويجب مساعدته على الخروج من الأزمة، كما أنهم مؤمنين بضرورة أن تكون النهاية في ملعب سانتياجو برنابيو مثالية، وليس بعد موسم سيء.

توني كروس أفصح عن ذلك بشكل صريح عندما قال “أريد مغادرة ريال مدريد عندما نكون في القمة ونحقق الألقاب”, وهو ما قاله القائد سيرجيو راموس أيضاً “في اليوم الذي أقول وداعاً به، يجب أن أخرج من الباب الكبير وأكون فائزاً”.

Video Playback Not Supported

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق