مستشفى الملك عبدالله بن عبدالعزيز الجامعي يبدأ استقبال المرضى من المواطنين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

بدأ مستشفى الملك عبدالله الجامعي في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن باستقبال المرضى من المواطنين هذه الفترة، انطلاقًا من اهتمام القيادة الرشيدة بتقديم أفضل الخدمات للمواطنين، وأن تكون هذه الخِدْمات شاملة ومتكاملة ويسهل الحصول عليها.
وقد حرصت جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن على أن تكون إمكانات الجامعة ومرافقها داعمة لتلك التوجهات بما يرتقي إلى تطلعات ولاة الأمر حفظهم الله، بحيث تقوم بدورها تجاه مسؤولياتها الاجتماعية ومشاركة لجميع الجهات الحكومية لتقديم أفضل الخدمات للمواطن.
وكشف المدير العام التنفيذي لمستشفى الملك عبدالله بن عبدالعزيز الجامعي بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن الدكتور عبدالكريم السويداء عن تقديم الخِدْمات الصحية التخصصية في مجالات مختلفة ضمن منظومة متكاملة في عدة تخصصات، بالإضافة لأقسام الطوارئ والعيادات الخارجية وذلك حسب أهلية العلاج بالمستشفى.
وأوضح السويداء أن السعة السريرية للمستشفى بلغت (300) سرير منها (235) سريرًا لأقسام التنويم و(65) سريرًا لأقسام العناية المركزة، إضافة إلى (33) سريرًا لأقسام الطوارئ و(6) أسرة لغرف التوليد، مشيرًا إلى أن المستشفى مجهَّز بأحدث التقنيات الطبية في مجالات التخصص، ليقدم خدماته الطبية في تخصص طب الأطفال، وطب النساء والولادة والتخصصات الجراحية والتخدير وتخصصات الأمراض الباطنية، وطب الطوارئ وطب الأسرة وجراحة اليوم الواحد ووحدة المناظير وقسطرة القلب والشرايين، بالإضافة إلى الخدمات الصحية المساندة كالعلاج التنفسي، والعلاج الطبيعي، والتغذية الإكلينيكية والتثقيف الصحي والخِدْمات الصيدلانية، والخدمات التشخيصية المتقدمة في كل من قسم الأشعة وقسم المختبرات الطبية، كما يتضمن المستشفى ثلاثة مراكز تميّز، تقدم رعاية متخصصة ومتكاملة في مجال صحة المرأة وتطور الطفل وصحة اليافعين.
وبيّن أن المستشفى بصدد التوسع في الخِدْمات التخصصية حسب الخطط التشغيلية الموضوعة، ولقَبُول طلبات أهلية العلاج في المستشفى يمكن التقديم عن طريق الرابط أدناه : http://www.kaauh.edu.sa/AR_Registration_and_App.htm.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق