هل يجوز للأرملة الخروج من بيتها أثناء عدتها؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الأربعاء، 01 يناير 2020 04:00 ص

نشرت دار الإفتاء المصرية مقطع فيديو عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى " فيسبوك"، ضمن فيديوهات تنشرها للإجابة على أسئلة المتابعين، فيديو للرد على سؤال حول حكم خروج الأرملة من بيتها أثناء عدتها، جاء نصه: "حمايا توفى من 3 أيام وحماتى محتاجة تروح لابنتها لأنها فى حالة وضع هل يجوز السفر والمبيت؟".

 

 

وأجاب عن السؤال خلال الفيديو الشيخ أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، قائلاً: "لا يجوز لأن الالتزام بالمبيت فى المنزل خلال فترة العدة واجب شرعى، حتى أن المرأة لا تخرج لأداء فريضة الحج ما دامت فى فترة العدة".

 

اقرأ أيضا:

 لمواجهة الجماعات المتطرفة.. دار الإفتاء تطلق قوافل للفتوى حول العالم فى 2020

هل يجوز زيارة الموتى بعد 40 يوما وفى السنوية وفى اليوم الثالث للوفاة؟.. دار الإفتاء تجيب

 

يذكر أن عدة المرأة لها أدلة كثيرة فى القرآن الكريم والسنة النبوية، فمنها قول الله تعالى: ﴿وَاللَّائِي يَئِسْنَ مِنَ الْمَحِيضِ مِنْ نِسَائِكُمْ إِنِ ارْتَبْتُمْ فَعِدَّتُهُنَّ ثَلَاثَةُ أَشْهُرٍ وَاللَّائِي لَمْ يَحِضْنَ وَأُولَاتُ الْأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَنْ يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ﴾، وقوله تعالى: ﴿وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْرًا﴾، ومن السنة قول النبى صلى الله عليه وآله وسلم لفاطمة بنت قيس: «اعْتَدِّى فِى بَيْتِ ابْنِ أُمِّ مَكْتُومٍ» أخرجه مسلم فى "صحيحه" .

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق