إجراءات أمنية مشددة فى بيروت تزامنا مع تصاعد الاحتجاجات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الجمعة، 18 أكتوبر 2019 01:46 م

شهدت العاصمة اللبنانية "بيروت" والعديد من المناطق، الجمعة، 18 أكتوبر 2019، انتشارا واسعا لقوات الجيش والقوات الأمنية، وذلك مع اتساع الاحتجاجات الشعبية التى تعترض على تندنى الأوضاع الاقتصادية.

 

وأفادت وسائل إعلام لبنانية، الجمعة، بأن عدد من المتظاهرين وصلوا إلى القصر الرئاسى اللبنانى فى منطقة بعبدا، فيما طالب نادى القضاة فى لبنان، باستقالة الحكومة والمجلس النيابى وإجراء انتخابات مبكرة.

 

اقرا أيضا: الغضب يتصاعد فى لبنان والحكومة تلغى جلسة مجلس الوزراء

 

وفى قوت سابق، قال نائب رئيس الحكومة اللبنانية فى تصريحات لـ"سكاى نيوز عربية"، أن إلغاء اجتماع الحكومة اليوم هو قرار رئيس مجالس الوزراء سعد الحريرى، مشيرا إلى أن حزب القوات اللبنانى يطالب برحيل الحكومة الحالية وتشكيل حكومة تكنوقراط، مؤكدا أن الوضع الحالى استثنائى ويتطلب إجراءات استثنائية.

 

وأكدت فضائية "العربية"، تزايد عدد المحتجين وسط العاصمة اللبنانية "بيروت" احتجاجا على تردى الأوضاع الاقتصادية، فيما قطع متظاهرون عدة طرقات بينها الطريق المؤدية إلى القصر الرئاسى اللبنانى.

 

وقررت الحكومة اللبنانية إلغاء جلسة مجلس الوزراء اللبنانى، فيما أوضحت "روسيا اليوم" أن رئيس الوزراء اللبنانى سعد الحريرى، ألغى جلسة مجلس الوزراء اليوم، لتعذر وصول الوزراء إلى القصر الجمهورى، بسبب الاحتجاجات التى تشل المرور فى بيروت.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق