الأعلى للثقافة يحتفى بتدشين النسخة العربية من موسوعة الأدب الكازاخي المعاصر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
الأعلى للثقافة يحتفى بتدشين النسخة العربية من موسوعة الأدب الكازاخي المعاصر من موقع مصراوى، بتاريخ اليوم الأحد 17 نوفمبر 2019 .

10:38 م الأحد 17 نوفمبر 2019

القاهرة- (أ ش أ):

نظم المجلس الأعلى للثقافة، مساء اليوم الأحد، أمسية ثقافية للإحتفاء بتدشين النسخة العربية من "موسوعة الأدب الكازاخي المعاصر"، وذلك بالتعاون مع سفارة جمهورية كازاخستان بجمهورية مصر العربية، تحت إشراف المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الإلكسو).

وقال الدكتور هشام عزمي أمين عام المجلس الأعلى للثقافة، إن اللغة العربية لها وجودها الكبير في جمهورية كازاخستان، سواء في التعليم العام أو الجامعي، وكذا في المراكز الثقافية المصرية، ومراكز تعليم اللغة العربية، حيث أصبحت اللغة العربية مادة أساسية في التعليم الجامعي الحكومي، ومادة اختيارية في عدة مدارس يجوز للطلاب اختيارها فى المدارس الحكومية.

وأضاف أنه في إطار الحضارة الإسلامية كانت اللغة العربية لغة الدين والعلم والثقافة في عصور ازدهار مدن التركستان، ومنها مدينة طراز التي تقع في جنوب كازخستان الآن، وبها منظومة المدن الجديدة حاليا في جمهورية أوزبكستان، والمعروفة عند العرب بأسماء بخارى وطشقند وسمرقند، حيث بدأ في هذا الإطار حركة علمية جديدة من سماتها الأساسية ذلك الاهتمام الكبير بعلوم الدين واللغة والفلسفة والطب.

وأشار إلى أن الترجمة من اللغة العربية إلى اللغة القازاقية والعكس أصبح لها أهمية كبيرة في كازاخستان، فنجد أعمالا عربية للعديد من إبنائها أمثال الفارابي، واهتمام كبير بسيرة الظاهر بيبرس التي تقع في ثلاثة آلاف صفحة بالعربية على أمل إنهاء ترجمتها إلى اللغة القازاقية.

من جانبها، قالت عايدة بالايفا مستشار رئيس جمهورية كازخستان للشئون الثقافية، إن كازاخستان ترتبط بالعالم العربي ليس فقط فى الدين الإسلامي بل وأيضا ثقافيا وحضاريا وتاريخيا فمن أرض كازاخستان ولد كل من الفارابي الفيلسوف الكبير والظاهر بيبرس القائد العسكري، موضحة أن تدشين هذه الموسوعة بلغتها العربية تتيح الفرصة لنا لتوطيد العلاقات المصرية الكازاخية، وكذلك العمل على إحياء التراث المفقود، والتعرف على مؤلفات كازاخستان ضمن مشروع "روحاني جانجيرو".

وتابعت أنه تم ترجمة الموسوعة إلى 6 لغات وطبعها ونشرها بناء على أمر من رئيس الجمهورية الكازاكي وسوف ننطلق من مصر إلى الصين لتدشين النسخة الصينية من الموسوعة، مؤكدة أن الهدف من مشروع الترجمة هو الوصول إلى أكبر عدد من القراء حول العالم، ولقد تم نشر الموسوعة بمصر بفضل المجلس الأعلى للثقافة.

واختتمت أن هذا المشروع جزء لايتجزء من مشروع الثقافة الذي يقوده رئيس جمهورية كازخستان من أجل تطوير ثقافة الشعب الكازاخي، ويتم الآن نقل الحروف الكازخية إلى حروف لاتينية وأيضا يتم ترجمة أكثر من مائة مادة دراسية علمية إلى اللغة الكازاخستانية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق