البحر الأحمر تستغل أراضى الدوله المسترده وتدهن واجهات المنازل

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
البحر الأحمر تستغل أراضى الدوله المسترده وتدهن واجهات المنازل من موقع الوفد، بتاريخ اليوم الخميس 10 أكتوبر 2019 .

عقد ، اليوم الخميس ، بديوان عام المحافظة الاجتماع الاسبوع لمتابعة موقف تقنين وضع اليد والتصالح في المخالفات ، وبحث سبل استغلال الأراضي التي تم استردها بمختلف مدن البحر الأحمر ، وذلك برئاسة الدكتورة يسرا عطية نائب المحافظ وحضور اللواء عبد الفتاح تمام السكرتير العام ، و رؤساء المدن والقيادات التنفيذية ومديري المديريات بالمحافظة و نائب مدير أمن البحر الأحمر و مدير إدارة الحماية المدنية و مدير إدارة المرور و المستشار العسكري للمحافظة و جميع الجهات المعنية.

 

.من جانبه استعرض تمام  الكتاب الدوري الخاص بملف تقنين وضع اليد على الأراضي المملوكة للدولة ، كما ناقش تمام أعمال التسجيل والحصر بالمنظومة مشيرا أن طلبات التقنين ممتدة حتي نهاية شهر أكتوبر .

 

وفي ذات السياق أشار السكرتير العام إلى ضرورة سرعة الانتهاء من

تجهيز العقود الخاصة بالمواطنين الذين لهم الأحقية فى تقنين وضع اليد بناء على اللجان المشكلة وطبقًا للضوابط بعد مراجعتها نهائيا، مشيرًا إلى أن المحافظة ستتخذ كافة الإجراءات القانونية لاسترداد حق الدولة .


كما  ناقشت الدكتورة يسرا عطية، و اللواء عبد الفتاح تمام ، موقف سبل استغلال اراضى الدولة المستردة والتى تم ازالة التعديات من عليها.

. كما ناقش الاجتماع أيضا موقف دهان واجهات المنازل والعمارات ، وموقف العقود الإيجارية التي تم تعديلها طبقا للقيمة السوقية الحالية بالوحدات المحلية للمدن .

 

ومن جانبه اكد السكرتير العام على أهمية التخطيط وإقامة مشروعات خدمية تخدم عشرات الأجيال القادمة ، مشيرا إلي أهمية استغلال أراضي الدولة التي تم

استردادها ، وإقامة مشروعات خدمية عليها مثل المدارس والحدائق عامة والمستشفيات .

 

وفي ذات السياق أفادت نائب المحافظ أن دورهم كجهاز اداري بالدولة يتمثل في تقديم الخدمات لجميع المواطنين،  مؤكدة أن البحر الأحمر تهدف إلي رفع مستوى الخدمة المجتمعية بمختلف مدنها . كما قامت نائب المحافظ بعرض للخطة الموضوعة لمجابهة السيول بالمحافظة وأماكن التمركزات بالمدن كذلك البحيرات والسدود وإتمام استعداداتها لمواجهة أي طارئ والخريطة الجوية للأيام القادمة.

 

كانت نائب  المحافظ قد أكدت على ضرورة دعم التمركزات بكامل المعدات والإمكانيات والتأكيد على استعدادها بشكل كامل مع رفع درجة الاستعدادات للمجابهة طبقًا للتنبؤات الجوية وحركة الأمطار .

 

وأوضحت يسرا أن التغير المناخى العالمي قد يحدث تأثيرا غير متوقع في حركة السيول في الأماكن غير المستهدفة وضع تمركزات بها، مؤكدة على ضرورة فتح الطريق أمام مياه السيول في حالة إصابة الأماكن التي لايوجد بها تمركزات حتى لا تصيب جسم الطريق.

 

وأضافت يسرا  بضرورة التنويه للمواطنين في حالة سقوط الأمطار أو السيول وإغلاق الطرق من خلال الصفحات الرسمية للمحافظة.
 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق