محافظة دمشق توافق على تغطية الوجائب المكشوفة مؤقتاً

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

علوش: القرار يحقق فائدة مادية على المستثمرين والمحافظة

الاقتصادي – سورية:

 

سمح محافظ دمشق عادل العلبي بتغطية الوجائب المكشوفة للمطاعم والمقاهي والكافتيريا المرخصة إدارياً، بمواد غير ثابتة حصراً قابلة للفك والتركيب كالزجاج أو الفيبر كلاس، وذلك بصورة مؤقتة.

واشترط القرار أن يتقدم صاحب العلاقة بطلب التغطية، مرفقاً معه المصورات المعمارية للوضع الراهن ومبيناً أسلوب التغطية، وفق ما ذكرته "محافظة دمشق" في صفحتها على "فيسبوك".

وحدد القرار آلية احتساب بدل التغطية السنوي وفق شريحتين، الأولى 30% من قيمة رسوم ترخيصها في حال كانت التغطية تساوي مساحة المحل المرخص إدارياً أو أقل منه، و40% في حال كانت المساحة تزيد عن مساحة المحل المرخص إدارياً.

بدوره، أوضح مدير دوائر الخدمات في المحافظة لؤي علوش، أن القرار يهدف إلى الحد من مخالفات بناء الوجائب للمطاعم والمقاهي والكافتيريا، والحد من التشوه البصري لهذه المخالفات.

وتابع، أن القرار يحقق أيضاً فائدة مادية على المستثمرين من خلال استمرار العمل في الأماكن المكشوفة من عقاراتهم خلال فصل الشتاء، وبالفائدة المادية على "محافظة دمشق" بما يساهم في زيادة خدماتها للمواطنين وللمدينة.

وبحسب القرار، فإن مخالفات البناء بالوجائب الخاصة والمشتركة، فيتم معالجتها في حال كانت المخالفة مثبتة القدم ومسواة تبقى كمخالفة بناء، ويسمح بضمها إلى مساحة الترخيص الإداري.

وحدد القرار مدة الترخيص بسنة مالية، ويجدد بناءً على طلب صاحب العلاقة، دون الحاجة إلى تقديم وثائق جديدة ويحق للمحافظة عدم الموافقة على التجديد.

وشدد القرار على ضرورة موافقة مالكي أو شاغلي مقاسم الجوار السكني بذات العقار لتغطية الوجائب والتراسات والأسطحة، وميّز القرار بين حالتين ملكية خاصة وملكية مشتركة.

وبالنسبة للملكية الخاصة، يُطلب موافقة الجوار السكني المباشر للوجائب بنسبة 100%، وللتراسات والأسطحة بنسبة 75% لباقي الجوار، أما الملكية المشتركة فالأمر يتطلب موافقة الجوار بنسبة 100% للوجائب والتراسات والأسطحة.

واستثنى القرار موافقة مالكي وشاغلي المقاسم التجارية والمرائب والمهنة الفكرية والمقاسم المحولة إلى تجاري أو مهنه فكرية، أما بالنسبة للحاصلين على تراخيص إدارية مؤقتة فيتم منحهم موافقة تتناسب مع مدة الترخيص المؤقت.

وسمح القرار بالتغطية على الوضع الراهن اعتباراً من تاريخ ثبوت إشادتها وبرسم 50% من رسوم الترخيص وفقاً لنظام البناء النافذ، وفي حال وجود شكوى تعالج الشكوى أولاً وبعدها يتم استكمال إجراءات الترخيص للتغطية.

ومؤخراً، كشفت "محافظة دمشق" عن الرسوم والتكاليف المحلية المفروضة على النطاق المكاني والمطارح والحوادث المستقلة للعام المقبل 2020، وبيّنت أن العائدات ستكون أحد موارد موازنتها المستقلة واللازمة لتنفيذ المشاريع والخدمات.

وتحاول "محافظة دمشق" منذ مدة معالجة الكثير من المخالفات المنتشرة في العاصمة، كلصق الإعلانات على أعمدة الكهرباء، وحجز موقف للسيارة بشكل غير قانوني أو ركنها على الرصيف، وكذلك إشغالات الأرصفة من قبل المحال التجارية أو البائعين.

وأقر مجلس "محافظة دمشق" حديثاً فرض غرامة تتراوح بين 10 آلاف ليرة إلى 100 ألف ليرة، على من يضع حواجز معدنية وسلاسل وأعمدة حديدية لحجز مواقف للسيارات، على أن يبدأ التطبيق مطلع تشرين الأول 2019.

ووافق المجلس على فرض غرامة مالية قدرها 5 آلاف ليرة سورية، عند لصق الإعلانات على أعمدة الإنارة، ويكلّف المخالف بإزالتها على نفقته، مع التشديد على منع تركيب أي لوحة إعلانية دون الحصول على موافقة أصولية من المحافظة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق