بعد إصابة ابنتها بحروق.. أم تحذر من شواحن الهواتف

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الأربعاء، 04 ديسمبر 2019 12:20 ص

يتعامل كثير من الآباء مع شواحن الهواتف على أنها آمنة للأطفال، والتي قد يستخدمونها بمفردهم مع تعاملهم مع الأجهزة التكنولوجية، ولكنها في الحقيقة عادات "فالصو" يجب الانتباه لخطورتها.

 

وللتحذير من خطورتها، شاركت أم تحذيراً مع أولياء الأمور الآخرين باليقظة حيال أجهزة الشحن بعد تعرض ابنتها الصغيرة للصعق بالكابلات الهاتفية.

 

شاركت الأم الأسترالية، عبر "فيسبوك" هذا الأسبوع، وكشفت كيف تركت ابنتها في الغرفة وانتهى الأمر بحروق في جسدها بعد الحصول على الشاحن.

 


حروق

 

كان الطفل قد أمسك بشاحن هاتف وحاول توصيل الجانب المخصص لهاتف فى الكهرباء، قبل أن يطفو على السطح، مما أدى إلى "دخان أسود وشرر" يتصاعد من القابس.

 

هاتف محمول يقتل هندى وهو نائم بسبب الشاحن.. اعرف تفاصيل الحكاية

بسبب عادة "فالصو" يقوم بها الكثيرون.. انفجار الهاتف أنهى حياة مراهقة أثناء نومها

تفاعل عدد كبير من الناس، مع المنشور، الذى تضمن أكثر من 1000 تعليق، وأوضحت الأم كيف يجب أن تبقى ابنتها فى المستشفى بين عشية وضحاها لأن الأطباء لم يتمكنوا من العثور على جرح الخروج وكانوا قلقين من أن قلبها قد "توقف"، لكنها تعافت الآن.

 

وكتبت الأم: "تم إدخال ابنتى إلى المستشفى يوم الاثنين بعد تلقيها صدمة كهربائية سيئة للغاية من محاولة توصيل شاحن الهاتف الخاص بى، لسوء الحظ حدث هذا مباشرة أمامى لم أكن أدركت أنها تعرف كيفية محاولة توصيل الشاحن إلا بعد فوات الأوان".

 

الشاحن أودى بحياتها.. وفاة مراهقة بسبب لمس كبل الشاحن أرجل سريرها المعدنية

 

وتذكّرت الأم بالحادث، وقالت: "إن شريط الطاقة الذى حاولت توصيل الشاحن به (كانت إحدى النهايات موصولة بالفعل، وحاولت وضع جزء الهاتف من الشاحن فى المنفذ)، لذا أشعلت الشرر وما يشبه النيران والدخان الأسود و ألقاها بضعة أقدام عبر غرفة المعيشة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق