«كاردشيان» تتحدى «جنيفر» فى مبادرة «شكرا لمليون»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الأحد 1 ديسمبر 2019

كيم كارداشيان جنيفر لوبيز

انتهت المغنية والممثلة الأمريكية جنيفر لوبيز من تصوير إعلان تجارى لصالح فيسبوك يجمعها بخطيبها لاعب البيسبول السابق أليكس رودريجز، ونجمة تليفزيون الواقع كيم كاردشيان، ويظهر خلاله الثلاثى وهم يضعون ماسكات تجميل باللون الأخضر والروز على وجوههم بينما يمارسون طقوسهم اليومية من شرب القهوة وممارسة الرياضة، ويظهر كل من «لوبيز» و«رودريجز» فى منزلهما،

 

وعلى الجانب الآخر تظهر «كيم كاردشيان» فى منزلها، إلا أن ذلك لا يمنع الصديقتان «لوبيز» و«كاردشيان» من التواصل عن بعد عبر جهازى اللاب توب الخاصين بهما وهم جميعا يناقشون ما سيقومون به خلال اليوم، ومن المقرر أن يكون الإعلان الأول فى حملة إعلانية تبث عبر موقع فيسبوك، قبل عيد الفصح ونهاية عام 2020

 

ومؤخرا توطدت علاق الصداقة بين «كاردشيان» و«لوبيز» بشكل كبير، وتشاركا أيضا فى مبادرة تضم عددا من المشاهير بعنوان «شكرًا لمليون»، للترويج للألعاب الرياضية، وأشرف عليها «أليكس رودريجز» خطيب «لوبيز» كمنتج تنفيذى لمجموعة فيديوهات صورها مشاهير الفن والرياضة العالميين،

 

وتقوم فكرتها على منح إحدى الشخصيات العامة 100 ألف دولار لشخص كان له تأثير إيجابى على حياتهم، ويجب على المستلم بعد ذلك دفعها إلى الأمام عن طريق تقديم نصف هذا المبلغ لشخص آخر قام بالشىء نفسه معه، وتستمر سلسلة المبادرة عبر 10 حلقات، ليكون المبلغ النهائى مليون دولار تم وضعها فى أيدى الأشخاص العاديين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق