السلطات الامنية في العاصمة المؤقتة تعتقل ”المستثمر السعدي” بتوجيهات ”لملس”

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

ذكرت وسائل إعلام تابعة لما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي، أن السلطات الامنية في العاصمة المؤقتة عدن، احتجزت المستثمر اليمني في مجال توليد الطاقة، محمد السعدي، بموجب توجيهات المحافظ أحمد لملس، غداة إعلان شركة أجريكو التي يديرها السعدي، وقف محطاتها عن توليد الكهرباء للمنظومة الحكومية، ابتداء من اليوم الاربعاء.
و كانت الشركة أطلقت منذ أيام إنذارا للسلطات بإيقاف توليد الكهرباء في عدد من المدن بينها عدن، على خلفية عدم سداد مستحقاتها المتراكمة منذ سنوات إلى نحو 17 مليون دولار.
و من شأن مضي الشركة التي تزود مدينة عدن بنحو 45 ميجا وات، في إنفاذ قرارها، إغراق المدينة، بالظلام لفترات تتراوح بين 15-20 ساعة يوميا.
وكان محافظ عدن أحمد حامد لملس، اتهم "اطرافا معينة" بالسعي إلى "تحطيم" عدن و وعد بتغييرات واسعة في قيادة المحافظة.
واعتبر لملس، أن "هناك عملية منظمة تهدف إلى تحطيم العاصمة عدن وخلق حالة من عدم الاستقرار بين المواطنين، وأنا هنا اتهم صراحة أطرافا معينة -لم يسمها- بتسخير مقدراتها لخلق بلبلة بين المواطنين".
مؤكدا أن كل من تورط في تدهور عدن سيحاسب ويدفع الثمن.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق