بريطانيا.. افتتاح أول بنك للشعر في العالم

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

شهدت مدينة مانشستر البريطانية افتتاح أول بنك للشعر في العالم، يهدف لتجميد خلايا الشعر وإعادة زراعتها في حال الإصابة بالصلع.

 

ويتقاضى بنك "هيركلون" للشعر، الأول من نوعه حوالي 3 آلاف دولار مقابل تجميد عينة من شعر الرجل في شبابه، ليتم استخدامها لعلاج الصلع بعد التقدم في العمر.

 

ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، يستنسخ المختبر خلايا الشعر المجمدة عند الحاجة قبل زرعها في فروة رأس مالكها المصاب بالصلع لإعادة شعره إلى شبابه.

 

 

ويُعاني حوالي 6.5 مليون رجل من الصلع في بريطانيا وحدها، حيثُ تقتصر العلاجات حاليًا على الأدوية، التي يمكن أن يكون لها آثار جانبية، وعملية زراعة الشعر، التي تؤدي لنتائج متباينة.

 

وتُعد التكلفة المرتفعة لعلاجات الصلع مشكلة للعديد من الناس، إذ إن عمليات زراعة الشعر تكلف حوالي 9 آلاف دولار، وتعمل على إعادة توزيع الشعر الموجود فقط، الأمر الذي قد يؤدي إلى نتائج مخيبة للآمال.

وبدأ مدير بنك الشعر الجديد الدكتور بسام فارجو، جمع عينات من شعر الرجال، في عملية تستخدم تخديرًا موضعيًا لجمع 100 شعرة خلال 30 دقيقة.

 

وتُجمد العينات في درجة حرارة تبلغ 180 تحت الصفر في البنك، حتى تظهر علامات الصلع، ليتم استخدام الخلايا المسماة ”الحليمات الجلدية“ المستخرجة من جذور الشعر في استنساخ الخلايا الشابة في المختبر وزراعتها في فروة الرأس لعلاج الصلع.

 

وقال الدكتور فارجو، إنه كلما خزّن الرجل عينة من شعره في وقت مبكر، كانت العينة أفضل وأكثر فعالية عند زراعتها لاحقًا.

 

ويحتاج المريض للخضوع لعملية زرع خلايا الشعر كل بضع سنوات بتكلفة تتراوح بين 4 و9 آلاف دولار، بالإضافة إلى رسوم جمع العينة وتخزينها البالغة 3 آلاف دولار، فضلًا عن دفع رسوم تبلغ حوالي 120 دولارً، لكل سنة إضافية للتخزين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق