أخبار الجزائر/ محمد جميعي يؤكد أنه سيتنازل"طوعا" عن الحصانة البرلمانية حال تلقيه الاستدعاء

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

محمد جميعي يؤكد أنه سيتنازل"طوعا" عن الحصانة البرلمانية حال تلقيه الاستدعاء

أكد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني محمد جميعي, الخميس بالجزائر العاصمة, بأنه سيتنازل عن حصانته البرلمانية "طوعا", حال تلقيه استدعاء من المجلس الشعبي الوطني بهذا الخصوص.
و في افتتاح اجتماع طارئ للمكتب السياسي للحزب , يخصص لدراسة موضوع رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للحزب, صرح هذا الأخير بأنه "و في حال تلقيه الاستدعاء فإنه سيقوم بالتنازل عن الحصانة مباشرة و طوعا".
و أضاف يقول: "لم أتلق لغاية الآن أي شيء من هذا القبيل", ليؤكد أن طلب رفع الحصانة البرلمانية "يتعلق بمسألة شخصية, و لا صلة له بالفساد".
كما أكد في سياق ذي صلة "ثقته الكاملة" في العدالة, داعيا إلى تركها تعمل في "هدوء و شفافية", ليضيف بأنه و في حال ثبوت أي تهم ضده فإنه "سيمتثل للقانون كأي مواطن", مشددا على قناعة الحزب الذي يترأسه بأن "القانون و العدالة حرة و فوق الجميع".
و في رده على سؤال يتعلق بمصيره على رأس قيادة الحزب, أشار جميعي بأن ذلك سيتحدد لاحقا بعد استلام الاستدعاء, على أن يتم اتخاذ القرار "في إطار التشاور مع أعضاء المكتب السياسي", مبرزا "عدم تمسكه بالمنصب" و بأن "مصلحة البلاد و الحزب تظل فوق كل اعتبار".
انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق