أخبار الجزائر/ ناشطون وممثلون عن الحراك يطالبون بالتعجيل في تنظيم الانتخابات الرئاسية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

ناشطون وممثلون عن الحراك يطالبون بالتعجيل في تنظيم الانتخابات الرئاسيةوأج نشر في الجمهورية يوم 05 - 09 - 2019أجمع معظم المتدخلين الخميس بالعاصمة في لقاء أعضاء لجنة الوساطة والحوار بممثلين عن جمعيات وعن الحراك على ضرورة التعجيل في التحضير للانتخابات الرئاسية كحل أساسي لإنهاء الأزمة التي تمر بهلا البلاد.وفي اللقاء السادس للجنة بأعضاء من الحركة الجمعوية والممثلين الولائيين عن الحراك الشعبي، ركز المتدخلون في اقتراحاتهم للخروج من الازمة السياسية التي تمر بها البلاد على أهمية الإسراع في انتخاب رئيس شرعي يتكفل بالإصلاحات التي يتوق إليها الشعب الجزائري. وفي هذا الشأن، اعتبر الناشط السياسي وممثل الحراك عن ولاية خنشلة، حكيم بوقاص أن نزاهة الرئاسيات المقبلة مرهون بحياد الإدارة مشددا ضرورة البقاء في الإطار الدستوري وبالتالي الإسراع في تنظيم الاستحقاقات باعتباره الحل الوحيد لإنهاء الوضع الذي تعيشه البلاد. ومن جانبه، اعتبر المتحدث باسم مبادرة " النوفمبريين" أنه من الضروري تشكيل، اضافة الى الهيئة الوطنية لتنظيم الانتخابات المزمع تعيين أعضائها قريبا، لجنة إضافية تضم ممثلين عن الحراك تقوم بمرافقة ومراقبة كل العملية الانتخابية التي ستفضي بانتخاب رئيس شرعي للبلاد. وأكد المتحدث أن هذا الاقتراح من قبل ممثلي الحراك من شأنه ضمان نزاهة العملية الانتخابية، استرجاع ثقة الشعب وضرب أصحاب" الاجندات الأجنبية" التي تحاول استغلال الأزمة السياسية لضرب استقرار البلاد -على حد تعبيره- . ومن جهته، شدد المتحدث باسم الهيئة الوطنية لإدماج ذوي السوابق العدلية، عقبة بوسعي، على ضرورة الإسراع في تشكيل الهيئة التي ستوكل لها مهمة الإشراف على الانتخابات مع منحها كافة الصلاحيات لضمان أكثر مصداقية على العملية. وكانت لجنة الوساطة والحوار قد التقت منذ بداية مهامها 23 حزبا سياسيا وأزيد من 5000 لقاء مع نشطاء وجمعيات حسب منسقها، كريم يونس، الذي أشار أمس إلى أن "كل أرضيات العمل التي توج بها مسار الحوار أخذت بعين الاعتبار في الوثيقة النهائية التي سترفع إلى السلطات العليا للبلاد قريبا.انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق