إندونيسيا تعيد خدمة الإنترنت بعد انحسار الاحتجاجات في بابوا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن مسؤول إندونيسي، اليوم الخميس ، إعادة خدمة الإنترنت في معظم مناطق أقصى شرق إقليم بابوا، بعد انحسار الاحتجاجات التي استمرت أكثر من أسبوعين.

وقطعت السلطات خدمات الإنترنت، في إقليمي بابوا وويست بابوا في 21 أغسطس الماضي، في محاولة لاستعادة النظام، بعد أن أضرم المتظاهرون النار في مبان وهاجموا قوات الأمن.

وقال المتحدث باسم وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فرديناندوس سيتو: "بناء على التنسيق مع السلطات المعنية، نرى أن الوضع الأمني يعود لطبيعته"، مضيفا أنه من المتوقع إعادة خدمات الإنترنت إلى 13 منطقة في الإقليم.

ولقي 5 على الأقل حتفهم خلال الاحتجاجات، التي بدأت في 19 أغسطس الماضي، وساهم في إشعالها التعامل العرقي والحاد من قوات الأمن مع طلاب بابوا في جزيرة جاوة.

وكانت قوات الشرطة قد اقتحمت مهجع طلاب بمدينة سورابايا، ثاني أكبر المدن الإندونيسية، واحتجزت لفترة قصيرة 43 طالبا على خلفية ما تردد عن إهانتهم للعلم الإندونيسي.

وشهد الأسبوعان الماضيان تنظيم الآلاف، مسيرات في الشوارع بالإقليمين، ورددوا شعارات مثل " حرروا بابوا". يشار إلى أن المنطقة تشهد حركة انفصالية محدودة منذ ستينيات القرن الماضي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق