11 ألف شجرة تضررت من حرائق عجلون

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
11 ألف شجرة تضررت من حرائق عجلون, اليوم الثلاثاء 20 أغسطس 2019 08:03 صباحاً

أحداث اليوم - أتت الحرائق التي نشبت بغابات عجلون منذ بداية العام الحالي وأغلبها مفتعلة، على 11 ألف شجرة حرجية ومثمرة، رغم ما تبذله فاعليات مختلفة رسمية وشعبية من جهود مكثفة للحد منها.

ووفق أرقام دفاع مدني المحافظة، فإن عدد الحرائق المسجلة منذ بداية العام الحالي بلغت 1139 حريقا أتت على مساحة 5859 دونما في مناطق مختلفة من المحافظة، وتضررت منها 6052 شجرة مثمرة، و5222 شجرة حرجية، و 39 دونما من محاصيل القمح و35 دونما من الشعير.

وسجلت بلدة اوصرة أعلى المساحات التي تعرضت لحرائق والاشجار الحرجية والمثمرة والاعشاب، حيث بلغت 29 حريقا اتت على مساحة 2648 دونما، وتضررت منها 1149 شجرة مثمرة و1803 اشجار حرجية.

وشهدت الأسابيع الثلاثة الماضية وقوع عدة حرائق في مناطق أوصرة وحلاوة بمحافظة عجلون، بحيث انتشرت بمساحات حرجية وزراعية واسعة.

وبين مدير دفاع مدني المحافظة المقدم أحمد العنانزة، أن الحرائق سجلت ضد مجهول رغم الاجراءات التي قامت بها الاجهزة المختصة للكشف عن الفاعلين.

وأكد أن مديرية الدفاع المدني فعّلت خطة مكافحة حرائق الغابات بالتعاون مع شركائها من الدائرة الرسمية والاهلية منذ بداية الصيف الحالي، مشيرا الى ان الخطة تهدف الى حماية الارواح التي تقطن بالقرب من الحرائق وحماية الثروة الحرجية وتنظيم فرق الدفاع المدني والاعضاء في حال حدوث حريق ووضع الخطط والتدابير لحماية الغابات من خطر الحرائق والحد من انتشارها، لافتا الى ان اسباب الحرائق تعود لممارسات سياحية تتمثل بترك النيران مشتعلة من قبل الزوار والمتنزهين، اعقاب السجائر، عبث الاطفال، والاهمال من قبل بعض المزارعين الذين يقومون بتنظيف اراضيهم ومزارعهم وحرق المخلفات.

ومن جانبها دعت فاعليات عجلونية معنية بالحفاظ على البيئة وحماية الغابات، إلى تعزيز نشر التوعية في الجوانب المتعلقة بحماية الغابات من الحرائق والتعدي عليها، بالتوازي مع تكثيف الرقابة وتعزيز الإمكانات وتشديد العقوبات.

وأكدوا أن مناطق عديدة في المحافظة، ما تزال تشهد حرائق غابات مفتعلة وعمليات تعدّ بتقطيع الأشجار.

يذكر أن مساحات الحراج الطبيعي ومناطق التحريج ومحطات المراعي في المحافظة تبلغ 142 الف دونم من مساحة المحافظة التي تبلغ 419 الف دونم ما نسبته 34 %، ما يتطلب جهودا غير عادية من الجاهزية على مدار الساعة.

(الغد)

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق