الإفتاء تحذر من 9 أفعال محرمة على الحجاج طوال فترة الإحرام

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قالت دار الإفتاء المصرية، إن الإحرام هو نِيَّة أحد النسكين -الحجّ أو العمرة-، أو هما معًا، مفرِدًا، أو قارنًا، أو متمتعًا، وهو ركن من أركان الحج والعمرة، لا يصحان بدونه.

وأوضحت "الإفتاء" عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن واجبات الإحرام، هي ما يحرم تركه اختيارًا لغير ضرورة، ولا يفسد النسك بتركه، وينجبر بالدم، وهي: تجرد الذَّكَر من كل الثياب المخيطة المحيطة؛ فينزع ما عليه من الملابس المعتادة من قميص وعمامة وسراويل وخف، وكشف الرأس للذَّكَر.

وأضاف أنه بالنسبة لمحظورات الإحرام، فإنه يَحْرُم على المُحْرِم أشياء مخصوصة تسمى (المحظورات)؛ هي: "لبس المَخِيط المُحِيط، وهو ما فُصِّل على قدر الجسم أو العضو بالخياطة، وتغطية الرأس أو جزء منه بالنسبة للرجل، وتغطية الوجه أو جزء منه بالنسبة للمرأة، إلا ما يحتاج إليه لستر الرأس فلا يحرم تغطيته".

وتابع: "حَلْق الشعر أو دهنه، واستعمال الطِّيب في الثوب والبدن، وتقليم الأظافر، وقتل الصيد، وعقد النكاح لنفسه أو لغيره بولاية أو وكالة، أما الخِطْبة فتكره، وكذلك مقدمات الجماع من اللمس والتقبيل بشهوة"، منوهًا بأنه تحرم هذه الأشياء من أوَّل الإحرام إلى التحلل على تفصيلٍ يأتي بيانه بعد ذلك، ومن فعل أي محرم منها وجبت عليه الفدية إن كان عَامِدًا بالإجماع، وإن كان نَاسِيًا فلا فدية على المفتى به.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق