مشفى حكومي سوري يحصل على شهادة الجودة العالمية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

مشفى حكومي سوري يحصل على شهادة الجودة العالمية

من موقع وكالة أوقات الشام، بتاريخ اليوم السبت 3 أغسطس 2019 .

مشفى حكومي سوري يحصل على شهادة الجودة العالمية

كشف المدير العام لمشفى الهلال الأحمر الدكتور ماهر حداد عن حصول المشفى على شهادة الجودة العالمية «الايزو 9001/15» الخاصة في تقييم القطاع الصحي وأكد في تصريح لــ«الوطن» ان المشفى وصل الى مستوى متميز وخاصة في قسم العناية المشددة ، الذي يعتبر المرآة الحقيقية لواقع أي مؤسسة صحية ، حيث وصلنا فيها الى مستوى عالمي في مجال التنظيم والتعقيم والخدمات الفندقية ، إضافة الى شعبة الاذنية ، وكذلك الحال في قسم التأهيل والتدريب المستمر الذي يقوم بأعمال تدريب وتأهيل داخلي وخارجي ، وحازت أعماله على مستوى متطور في المقاييس العالمية ، وتم إدخال قسم تسريب الأدوية البيولوجية الى التصنيف العالمي ، وهذه الأدوية توزع مجانا لمرضى الجلدية والهضمية والمفاصل ، إضافة الى المخبر الهرموني الذي يقدم جميع أنواع التحاليل وتطبق فيه المعايير الدولية في الجودة . بعد تحقق هذه المواصفات . تمت مخاطبة المكاتب الدولية المعنية بمنح شهادة الجودة العالمية «الايزو» وقدمت إلينا مجموعة من عروض المكاتب وتم الاتفاق مع أحدها، وقام فريق الجودة بإجراء الاختبار للأقسام التي دخلت الاختبار، وتبين أن جميع هذه الأقسام تحقق المقاييس الدولية في الجودة، وبالتالي استحقت الهيئة شهادة الجودة في الأعمال الطبية «الايزو 9001/15» وسيتم إيراد اسم ونتائج الهيئة العامة لمشفى الهلال الأحمر العربي السوري في الموقع العالمي لهذه الجائزة، وستصبح مؤسسة صحية مصنفة دولياً في هذا الإطار.
وبيّن المدير أن المشفى يضم أجهزة أشعة متطورة جداً تم تأمينها من خلال وزارة الصحة مؤخراً ومنها الطبقي المحوري الذي قدم 3213 صورة خلال النصف الأول من العام الحالي استفاد منها 1255 مريضاً وهناك 9385 صورة ايكو استفاد منها 9385 مريضاً. ووحدة غسيل الكلية تحتوي على 8 أجهزة غسيل أجريت فيها 3168 جلسة غسيل استفاد منها 363 مريضاً.
وفي العيادات الخارجية توجد جميع الاختصاصات الطبية وبلغ عدد المراجعين لها 24218 مواطناً قدمت لهم الخدمات المقبولة ، وفي قسم الإسعاف بلغ عدد المراجعين 22204 مرضى قبل منهم في المشفى 2696 مريضاً والبقية قدمت لهم الخدمة الطبية وعادوا إلى بيوتهم.
وأوضح أن عدد العمليات الجراحية التي أجريت خلال النصف الأول بلغ 1564 عملية جراحية منها 104 عمليات تنظيرية و116 جراحة بولية و57 عملية أوعية و59 عظمية و635 أذنية وتم إجراء تنظير هضمي لـ635 مريضاً.
وأشار حداد إلى أنه وللمرة الأولى وفقط في مشفى الهلال تتم معالجة مرض «اللاشمانيا» بالحقن العضلي إضافة إلى الآزوت والليزر ونتيجة التطور الكبير والنوعي في الخدمة الجلدية استطاع المشفى الحصول على شهادة البورد العربي في الأمراض الجلدية حيث استفاد من المعالجة الجلدية 1634 مريض لاشمانيا وصداف واستفاد من علاج الليزر الجلدي 885 مريضاً وعلاج الآزوت 1533 مريضاً. مضيفاً: أهم ما يميز الشعبة الجلدية أنه لا يوجد أي نوع من الأمراض الجلدية إلا ويجد العلاج في هذه الشعبة.
ولفت إلى توفر أفضل الخدمات في الأقسام الهضمية منوهاً بأن تم مؤخراً الحصول على أفضل جهاز تنظير هضمي في العالم وتم إجراء 635 عملية تنظير هضمي. وتابع: أدخلنا إلى الخدمات الصحية عمليات معالجة البدانة وقليلاً ما تهتم المشافي الحكومية بذلك، حيث نقوم بخدمة تصغير المعدة وبكلفة لا تتجاوز 10 بالمئة مما هي عليه في القطاع الخاص ووفق تسعيرة وزارة الصحة.
كما تم إدخال اختصاص الجراحة العظمية ، إضافة إلى الجراحة البولية التي نتميز فيها بإجراء عمليات نوعية منها معالجة أورام المثانة الجذري الكامل وتصنيع المثانة وهناك عملية نوعية نقوم بها ولا تجري عادة إلا في المشافي التخصصية، إضافة إلى قيامنا بعمليات الجراحة التجميلية والتي حققنا فيها نتائج ممتازة.

الوطن

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق